محمد جلال الصائغ

أهلاً وسهلاً بالزوار الكرام نتمنى لكم طيب الأقامة بيننا وأن تصبحوا أعضاء في منتدانا
محمد جلال الصائغ : شاعر عراقي / عضو الإتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق /ولدت في مدينة الموصل مركز محافظة نينوى بتاريخ 3/4/1974 خريج المعهد التكنولوجي /قسم الإلكترونيك / أعمل في مهنة صياغة الذهب وهي مهنة متوارثة في العائلة / لم ولن أشغل أي وظيفة حكومية لأنني لا أحتمل أن أكون تحت إمرة أحد إلا نفسي / أكتب الشعر منذ العام 1991 / وأنشره منذ العام 1995 / لا أجبر نفسي على قول الشعر ولا أكتبه إلا عند شعوري بحاجة قصوى لكتابته / لدي الكثير من القصائد غير المنتهية والتي لا أحاول إنهائها لأنها ارتبطت بفترة زمنية وانفعال وقتي معين وقد زال وهج القصيدة بزوال لحظة الانفعال تلك لذلك أفضل تركها غير منتهية

    الثقة بالنفس

    شاطر
    avatar
    محمد خالد محمد

    تاريخ التسجيل : 24/03/2011
    العمر : 34
    الموقع : yousif_love@yahoo.com

    الثقة بالنفس

    مُساهمة  محمد خالد محمد في الجمعة 08 أبريل 2011, 10:31 pm

    كيف تكسب ثقة عالية بالنفس؟



    الثقة بالنفس مطلوبة ،لأنه ليس من المفترض أن تنتظر تقدير الناس لك وأنت في الأساس لا تكن التقدير ،وتقلل من شأن نفسك وضعف الثقة بالنفس يؤدي إلي الشعور بالقلق ، وعدم التكيف الاجتماعي المطلوب ،والثقة بالنفس تساعد على تحقيق هذا التكيف في علاقتك بالوسط المحيط بك سواء في الأسرة أو العمل أو الأصدقاء .

    وهناك صفات سلبية تعوق هذا التكيف الاجتماعي ، مثل الميل إلي التقلب والجدل والغضب ،والإصرار على التمسك بالرأي والسخرية في الحديث .. فهذه صفات لا تساعد على التكيف الاجتماعي ،وأفضل شخص يتكيف اجتماعياً هو الشخص المتزن نفساياً الذي لا يجرح مشاعر الآخرين .

    ولا يختلف اثنان على ما للثقة بالنفس من أهمية في قدرة الإنسان على شق طريقة في الحياة وإحراز النجاح فيما تمتد إليه يداه من أعمال، ولا يجب الخلط بين الثقة والغرور .

    فالثقة بالنفس انبثاق داخلي من صلب شخصية الإنسان ،أما الغرور فهو اصطناع خارجي ..قشرة خارجية يضيفها الشخص إلي شخصيته من دون أن يكون لها صلة بواقعه في الحياة أو واقعه النفسي الذي يستشعره في أعماق نفسه ،والثقة بالنفس نمو تدريجي ،أما الغرور فهو طفرة.

    الثقة بالنفس تستلزم أن يكون الشخص متواضعا عارفا قدر نفسه والثقة تبشر الشخص بتقدمه المستمر في الحياة أن نجاحه يأتي بالمثابرة والجهد،فهو يرى أين يقف ويستطيع أن يرى ماضيه ويستكشف مستقبله والواثق يفرح بنجاحه ويتطلع لمستقبله.

    والثقة بالنفس ليست عملا ينبغي ممارسته بل هي ثمرة يجنيها الشخص نتيجة بذور غرسها ورعاها ، والثقة بالنفس تتطلب معرفة الشخص لنفسه ، وإيمانه بالنفس ، أو ما يطلق عليه تصورات بالذات بغير تحقير أو تعظيم ،وتحتاج أيضا إلي صحة نفسية سليمة لا يدخلها المرض النفسي ،ومعرفة النفس تستدعي أيضا معرفة الوسائل الكفيلة بترويضها والأخذ بيدها .

    التقدم بها حثيثا إلى الأمام..

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 25 نوفمبر 2017, 8:16 am