محمد جلال الصائغ

أهلاً وسهلاً بالزوار الكرام نتمنى لكم طيب الأقامة بيننا وأن تصبحوا أعضاء في منتدانا
محمد جلال الصائغ : شاعر عراقي / عضو الإتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق /ولدت في مدينة الموصل مركز محافظة نينوى بتاريخ 3/4/1974 خريج المعهد التكنولوجي /قسم الإلكترونيك / أعمل في مهنة صياغة الذهب وهي مهنة متوارثة في العائلة / لم ولن أشغل أي وظيفة حكومية لأنني لا أحتمل أن أكون تحت إمرة أحد إلا نفسي / أكتب الشعر منذ العام 1991 / وأنشره منذ العام 1995 / لا أجبر نفسي على قول الشعر ولا أكتبه إلا عند شعوري بحاجة قصوى لكتابته / لدي الكثير من القصائد غير المنتهية والتي لا أحاول إنهائها لأنها ارتبطت بفترة زمنية وانفعال وقتي معين وقد زال وهج القصيدة بزوال لحظة الانفعال تلك لذلك أفضل تركها غير منتهية

    رسالة مُسْتَعْجَلة إلى بدر شاكر السياب

    شاطر
    avatar
    محمد جلال الصائغ
    المدير العام

    تاريخ التسجيل : 20/11/2010
    العمر : 43

    رسالة مُسْتَعْجَلة إلى بدر شاكر السياب

    مُساهمة  محمد جلال الصائغ في السبت 20 نوفمبر 2010, 8:06 pm

    رسالة مُسْتَعْجَلة إلى بدر شاكر السياب
    [size=24](1)

    كانَ اللقاءُ هوَ اللقاءْ
    والعراقُ على يديكْ
    أما وَقَدْ ضاعَ العراقْ
    فاهنأ بموتِكَ،
    قَبْلَ يوم ٍ تُبْصِرُ الدَمَ ضائعا ًبينَ القبائِل ِ
    والجنودُ يُضاجعونَ النَخْلَ في أرْض ِ السوادْ

    (2)

    كانَ اللقاءُ هو اللقاءْ
    والعراقُ يَضُجُّ أفراحا ً
    وضوءُ الشَمْس ِيَرْسُمُ فوقَ وَجْهِ الماءِ،
    خارطة َ البراءةِ والعنادْ
    فاهنأ بموتِكَ قَبْلَ يوم ٍتُبْصِرُ الأرْضََ التي أحْبَبْتها، صارَتْ رمادْ


    (3)

    كانَ اللقاءُ هو اللقاءْ
    والشناشيلُ التي بينَ الحروفِ
    وَظلُّ جيكور الذي يَمْتَدُّ في أحلامِ يقظتك المليئة، بالحنين ِوبالضياعْ
    يا غريبا ًمُتْعبا ً فوقَ الخليج ْ
    كيفَ السبيلُ ؟
    وَقَدْ توالى الحُزْنُ خَلْفَ الحُزْن ِ
    والوطَنُ الذي كُنّا على أعتابِهِ،
    نرمي الورودَ قصائدا ً بِدَم ِالمدادْ
    هوَ راحِل ٌبينَ المواجِع ِوالحدادْ

    (4)

    كانَ اللقاءُ هوَ اللقاءْ
    والأرْضُ حُبلى بالمواعيدِ الجميلة
    والسماءْ
    كانَتْ تظلُّ العاشِقينْ
    والنَهْرُ يَرْجِعُ كُلَّ يوم ٍ
    كي يُقَبِّلُ ضِفَّتيهِ ويَسْتريحْ
    وهو يُصْغي للمواويل ِالتي حَمَلَتْ إليهِ الريحْ

    (5)

    كانَ اللقاءُ هو اللقاءْ
    قَبْلَ اختراعِ تجارةِ التفخيخ ِ
    والموت المُجَهَّزُ للجميعْ
    قَبْلَ انتِشار ِالذعْر ِفي الطُرُقات ِ
    والدَم ِ
    والرصاصاتِ الغبية ِ
    والقذائفْ
    وهيَ ليست تعرف الفرق الذي ما بينَ مُحْتَل ٍ
    وطفْل ٍذاهِل ٍخائِفْ
    (6)

    إني أطَلْتُ إليكَ يا بَدْرُ الرسالة َفاحتمِلني
    وأضَفْتُ حُزْنا أخرا ًلَكَ يا صديقي فاحتملني
    وتعالَ نَصْرُخُ قَبْل لحظاتِ الفراقْ
    ملئ صوتينا
    عراق ٌ......
    يا عراقْ

    size]

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 26 سبتمبر 2017, 3:11 pm